FATMA ARARGI (B. 1931) | MAN, PLACE & TIME II | A Seven Decades Journey | January 30th – March 13th, 2022

Al Masar Gallery id proud to announce the opening of  the 2nd retrospective Exhibition of Eminent 3rd Generation Artist, FATMA ARARGI (B.1931), Titled:

‘MAN, PLACE, AND TIME II | ‘A seven Decades Journey’, on Sunday January 30th, 2022, at 6:00 PM.

The Exhibition will showcase 47 major paintings by the Artist produced between the 50’s and the 90’s. The works features her different body of works on: People & life, 1956 aggression, Luxor, working class, 1967 war, post war and populist surrealism “Man & Universe and walls of time”.

Fatma Arargi was born (1931) in Cairo, Egypt. Arargi Graduated from ‘The Faculty of fine Arts’ in Cairo, 1951. After three decades in 1981, Arargi became the head of painting department at the Faculty of Fine Arts in Alexandria, ‘where she lived… Arargi, such most artists of ‘ The Third Generation of the Art Movement’, worked on defining the Egyptian Identity in Art, through a sincere  interaction with heritage and the ongoing political, social changes and challenges from the 50’s to the 70’s and onward. She managed to blend all that with her expression that can be traced in her works through all its different styles of drawing and painting inspired by the essences of Egyptian heritage of all ages and civilizations, and touching base with the rich vernacular heritage with human beings and their world as a core of her works. Such we clearly identify at her Luxor inspired works she started when she granted her art residency in Luxor, and later with the ‘fishermen’ collection, that can be described among many others, as a key of her post war ‘populist surreal & Abstract’ works.

Gradually, metaphysical abstraction dominated the inspiration of her works in the 70’s and 80’s, as her vision of the man and his universe became more conceptually abstracted, while she explored many aspects of such relation both philosophically and aesthetically. Therefore, in her earlier work we see a visible extended practice in many different body of works focused on life of ordinary People, such motherhood, family life of peasants, working class and upper Egyptians. Such she expressed at her post war works though an intense and more abstracted search for the Human and his relation to the Universe, earth and Sun, which can be viewed in her later body of works innovated early 70’s and throughout her career until today. While seeing her work in a panoramic view one can trace a continuum philosophy, search, exploration and such riddles. Her entire collections innovated in different expressions and compositions, indeed formed her seven decades journey into the aesthetics of Art and life.

The Artist has exhibited her works at few Solo Exhibitions since 1958 until 1989, at the Museum of Modern Art, Cairo, Museum of Fine Art, Alexandria, and Mahmoud said Museum, Alexandria. Besides few solo and group Exhibitions in Rome, Florence, Paris, Vienna, Frankfurt, Moscow and China, and her latest Exhibition was held at Al Masar Gallery, Cairo, 2019. Arargi also represented Egypt at Sao Paolo Biennial in 1985. Her works has been acquired by national and regional Museums… Al Masar Gallery for Contemporary Art exclusively represents the Artist.

Looking forward to welcome you to view this unique Solo Exhibition…

للنص بالغة العربية برجاء الضغط هنا

فاطمة عرارجي (1931)  |  الأنسان, المكان, و الزمن  |  رحلة السبعة عقود

من 30 يناير, حتي 13 مارس 2022. 

المعرض الأستيعادي الثاتي و الهام لفنانة الجيل الثالث القديرة هذا المعرض الهام علي ساحة الفن التشكيلي بمصر سيتضمن نحو سبعة و أربعون عملاً من ابداعاتها الفنية الهامة و المرحلية أنتجتهم خلال سبعون عاماً من الفن, و هم مراحل مختلفة منها: الحياة المصرية, العدوان, مرحلة الأقصر و النوبة, حرب 67 , الشهيد, الطبقة العاملة, الصيادين, الأمومة, الأنسان و الكون, جدران الزمن, و غيرهم..

ولدت الفنانة الكبيرة  الدكتورة فاطمة العرارجي عام 193, بالقاهرة,  و تخرجت من كلية الفنون الجميلة عام 1955, اصبحت عام 1981 رئيساً لقسم التصوير الزيتي بكلية الفنون الجميلة بالأسكندرية , و هي تنتمي لجيل الخمسينيات و الستينات (الجيل الثالث ), وهو الجيل الذي يعد الحراك الثالث من الحركة الفنية المصرية للفن الشكيلي الحديث بالقرن العشرين, بعد جيل الرواد وجيل الأربعينيات. كما تتميز الفنانة كسائر فناني الجيل الثالث بتقنين الهوية المصرية في الفن, و بالتفاعل مع الأحداث السياسية و الأجتماعية منذ عام 1952 و ما بعدها من تواصل مستمر في تطوير هوية الفن المصري الحديث حتي اليوم.

تتميز الفنانة فاطمة العرارجي بمزج المواقف و القضايا  الفكرية, النضال الشعبي و المجتمعي بالتعبير  في الفن برؤيتها الخاصة المستندة لموروث ثقافي مصري قديم ” أكتسبته من خلال ألتحاقها مبكراً بمراسم الأقصر”, و فهم عميق لجماليات الفن المصري القديم , القبطي, البدائي, الشعبي , و العالمي “من خلال بعثتها بروما, زياراتها لأوروبا, و أمريكا الجنوبية “, مما خلق نوعاً من الأيحاء المتواصل تقوم بالتعبير عنه من خلال أبداعاتها و الممثلة في مجموعاتها الفنية عن الحرب , الشهيد, المرأة و الطيور, عمال البناء, الصيادين , الأسواق الشعبية , الأمومة, الأنسان والكون … ثم أنتقلت للتعبير  من خلال المرحلة الميتافيزيقية والتجريد و السريالية التي تتسم بحلول غير  تقليدية للتكوين و الأيقاع البصري و التي استمرت بأبداعاتها الفنية للأن.

اقامت الفنانة خلال مشوارها الفني  “الذي هو قرابة السبعة عقود” بأقامة معارض فردية بدءاً من عام 1958 بمتحف الفن الحديث, و تلاه عدة معارض بمتاحف الفنون الجميلة و محمود سعيد بالأسكندرية, و قاعة أخناتون بالقاهرة, و معارض فردية  بروما و باريس في السبعينات. كما اشتركت بمعارض جماعية بروما و فلورنسا بايطاليا, و موسكو بروسيا , فرنكفورت بألمانيا , و فيينا بالنمسا , و الصين, و أخرها معض أستيعادي بقاعة المسار بالقاهرة, 2019 . كما مثلت مصر ببينالي ساو باولو بالبرازيل عام 1985. الفنانة لها مقتنيات عدة بمصر و الخارج, و تمثلها قاعة المسار للفن المعاصر

.

يشرفنا حضوركم لمشاهدة هذا المعرض الأستيعادي الهام للفنانة القديرة, فاطمة عرارجي.